التخطي إلى المحتوى
حالاً || أبرزها “قلة السوائل في الدم”.. تعرف علي أسباب انخفاض ضغط الدم

“الأسباب وطرق العلاج”.. كل ما تريد معرفته عن انخفاض ضغط الدم.. يعد انخفاض ضغط الدم هو حالة تتميز بقلة قوة ضغط الدم في الأوعية الدموية، ويُقاس ضغط الدم بوحدتين: الانقباضي (الضغط العلوي) والانبساطي (الضغط السفلي). الضغط الطبيعي يتراوح عادة بين 90/60 ملم زئبق و120/80 ملم زئبق.

ويُعتبر انخفاض ضغط الدم عندما يكون القراءات أقل من 90/60 ملم زئبق. يمكن أن يكون هذا الانخفاض نتيجة لعدة أسباب، مثل فقدان السوائل، التوسع الوعائي، مشاكل في القلب، أو تقلبات في مستويات الهرمونات.

والأعراض المشتركة لانخفاض ضغط الدم تشمل الدوخة، والإغماء، والإرهاق، في حالات الانخفاض الحاد يمكن أن يتسبب في اضطرابات في وظائف الأعضاء الحيوية.

وتحديد السبب الدقيق لانخفاض ضغط الدم يتطلب تقييمًا طبيًا، والعلاج يعتمد على الأسباب الفردية وشدة الحالة.

أسباب انخفاض ضغط الدم

نرصد لكم في السطور التالية أسباب انخفاض ضغط الدم:-

1-قلة السوائل في الجسم:
  انخفاض كمية السوائل في الجسم يمكن أن يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم. يجب زيادة تناول السوائل لتعويض النقص.

2- التمدد الوعائي:
  قد يكون هناك تمدد في الأوعية الدموية يؤدي إلى انخفاض الضغط. ذلك قد يحدث بسبب توسع الأوعية الدموية أو انخفاض نسبة الدم المتداول.

3- مشاكل في القلب:
  أمراض القلب قد تسبب انخفاض ضغط الدم، مثل ضعف القلب.

4- تقلبات في مستويات الهرمونات:
  تغيرات في هرمونات الغدة الدرقية أو هرمون الأدرينالين يمكن أن تؤدي إلى انخفاض الضغط.

علاج انخفاض ضغط الدم

نستعرض لكم في السطور التالية علاج ضغط الدم:-

“الأسباب وطرق العلاج”.. كل ما تريد معرفته عن انخفاض ضغط الدم

1- تغييرات في نمط الحياة:
  زيادة كمية السوائل المتناولة وتناول وجبات صغيرة بشكل متكرر قد تساعد في تحسين ضغط الدم.

2- ممارسة الرياضة بشكل منتظم:
  النشاط البدني يعزز صحة القلب والأوعية الدموية، ويمكن أن يساعد في التحكم في ضغط الدم.

3- التحكم في التوتر:
  الاسترخاء وتقنيات التأمل يمكن أن تقلل من التوتر وتحسن الضغط النفسي، مما يؤثر إيجابًا على ضغط الدم.

4- الأدوية:
  في حالات الانخفاض الحاد، قد يحتاج الفرد إلى تناول أدوية معينة، ويجب استشارة الطبيب.

ويتوجب على الأفراد مراجعة الطبيب لتحديد السبب الدقيق والخطة العلاجية المناسبة لحالتهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *